أهالي بلدة قبريخا تستنكر الحملة المشبوهة التي تتعرّض لها الريجي

Hits: 50

أهالي بلدة قبريخا تستنكر الحملة المشبوهة التي تتعرّض لها الريجي

نحن أهالي بلدة قبريخا نستنكر الحملة المشبوهة التي تتعرّض لها إدارة حصر التبغ والتنباك اللبنانية بشخص رئيسها الأستاذ ناصيف سقلاوي، الرجل الوطني الذي نذر حياته الكاملة لخدمة المواطنين على مساحة لبنان من الجنوب إلى البقاع والشمال وبيروت والجبل، وفي كل زاوية وحقل زُرعت فيها شتلة التبغ له ولإدارة الريجي بصمة عطاء سخاء وتضحية كبيرة.

إنّنا نستنكر أشدّ الإستنكار، ونُدين الحملات المأجورة، والأبواق الحاقدة، والطفيليات الماكرة التي تعيش وتقتات على التجنّي والإفتراء والدسّ الرخيص في قلب الحقائق، على أكبر الدعائم الوطنية للصمود اللبناني في وجه الإحتلال والإعتداءات الصهيونية على لبنان، هي إدارة حصر التبغ  والتباك اللبنانية وعلى رأسها الأخ العاملُ الفلاح الوطني المُكافح في سبيل إرساء دعائم الصمود الوطني المشرّف.

نحن أهالي بلدة قبريخا وبالأخص العمال والمزارعين في حقول التبغ، نُجدد شكرنا العميق والكبير لرئيس إدارة حصر التبغ والتنباك اللبنانية الأستاذ ناصيف سقلاوي، لمساهمته الخيّرة بالنصيب الوافر لإنماء بلدتنا، وأبوته للمزارعين إلى جانب رعايته الدائمة لصمود أهلنا في أرضهم إلى جانب شتلة التبغ التي قاومت المخرز الصهيوني أثناء الإحتلال ومواجهة إعتداءاته.

فشكراً للرّيجي، وألف شكرٍ للأُستاذ ناصيف سقلاوي الذي يقف خلفه حامل الأمانة، ورجل الدولة، وحامي الوطنية والعيش المشترك، قائد التنمية والتحرير والصمود الأسطوري دولة الرئيس الأخ نبيه برّي حفظه الله ورعاه برعايته.