بشرى الخليل مرشحة للإنتخابات الفرعية في صور.

Hits: 16

بقلم محمّد أحمد الزّين .

بشرى الخليل محامية صدام حسين وهنيبال القذافي، مرشحة للإنتخابات الفرعية في ميدان عرين شهداء قادة المقاومة محمّد سعد وخليل جرادي.

تنتمي سياسياً لحزب البعث العراقي، لكنها ذهبت إلى العراق وتولّت الدّفاع عن صدام حسين أثناء محاكمته في قضية مجزرة الدُجيل في العراق، ومن المعروف عن صدام حسين كيف نكّل بشعبهِ ولاحقهُ بالمجازرالدموية والإعدامات الجماعية التي كان ينفذها أبان حكمه البائد، لم تسلم من بطشه المدن والعتبات العلوية المقدّسة في كربلاء وسامراء والكاظميين والحوزات العلمية في النجف الأشرف ورميهم بالحصار والنار والإعدامات لمراجع دين أعلام كبار وأساتذة الحوزة وطلابها، إضافة إلى ضرب مقامات الأئمة الأطهار(ع) بالدبابات والطائرات.

أيضاً في لبنان تولّت الدّفاع عن هنيبال القذافي إبن الطاغية معمر القذافي، ضاربة عرض الحائط مشاعر وكرامة طائفة بكاملها، وما بيننا وبين طاغية ليبيا القذافي وحكمه البائد حرباً طويلة قد أشعلها منذ 31 آب العام 1978 المتمثلة بجريمة العصر في إحتجاز إمام لبنان والمقاومة السيّد موسى الصدر وأخويه.

يوم أمس الجمعة أعلنت إذاعة النور أنّ المرشحة بشرى الخليل سحبت ترشيحها من الإنتخابات الفرعية في صور والتقت لهذه الغاية بالشيخ نعيم قاسم الذي حمل إليها رغبة الأمين العام بذلك.

فهل يعقل أن تصبح ممثلة لشعب وأرض يرفضان المجرمين صدام ومعمر وأفعالهما الإجرامية بحقنا ؟

كان يجب علينا أن نذهب إلى الإنتخابات الفرعية في معقل عرين إمام لبنان والمقاومة وشهداؤها القادة في قضاء صور وندلي بأصواتنا للأخ الشّيخ حسن عزّ الدين مرشح الإنماء والمقاومة أشرف لنا أن نفوز ونعطي أهمية لأية مرشح ونطلب منه الرغبة بالإنسحاب مهما كان وضعه.

محمّد أحمد الزّين
About محمّد أحمد الزّين 177 Articles
محمّد أحمد الزّين لبناني الجذور الهوية والإنتماء، ناشط إجتماعي وسياسي، كاتب ومحلل سياسي، يؤمن بعروبة لبنان وبأنّه وطن نهائي لجميع أبنائه، الطوائف فيه نعمة والطائفية خطر عليه، وبثلاثية الجيش والشعب والمقاومة لحماية لبنان، يؤمن بعدالة الإنسان التي من أجله كانت الأديان.

قم بكتابة اول تعليق

اترك تعليق

لن يتم نشر بريدك الالكتروني في العلن.


*